بريطانيا تدعو إلى مثول الآمر بقتل خاشقجي أمام العدالة
طالب وزير الخارجية البريطاني، “جيريمي هانت”، بمقاضاة مُصدر أمر ارتكاب جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي في إشارة منه إلى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

طالب وزير الخارجية البريطاني، “جيريمي هانت”، بمقاضاة مُصدر أمر ارتكاب جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي في إشارة منه إلى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

ووفقاً لما نقلته وكالة “الأناضول”، أعرب الوزير البريطاني خلال لقائه بالعاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز وولي عهده محمد عن استيائه من جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي كونها تتعارض تماماً مع قيم بلاده بحسب تعبيره.

جاء ذلك على هامش المؤتمر العالمي لحرية الإعلام، الذي تنظمه الخارجية البريطانية في لندن بالتعاون مع نظيرتها الكندية، حيث أكد “هانت” أن “بلاده واضحة للغاية بشأن ضمان إجراء عملية قضائية مناسبة حيال الجريمة”.

وتابع: “هناك عملية مستمرة حالياً في [السعودية].. وهناك معتقلون على خلفية هذه الجريمة الفظيعة”، مضيفاً: “ننتظر ماذا سيحدث، ولكن قلنا بشكل صريح إنه يجب علينا التأكد من مثول الشخص الذي أصدر الأمر بارتكاب هذه الجريمة الفظيعة أمام العدالة”.

وانتقدت المسؤولة الأممية “أغانيس كالامارد” مماطلات الأمم المتحدة بشأن قضية خاشقجي معتبرةً أنها لم تؤدِّ إلى شيء سوى إضعاف المنظمة الدولية، التي يجب عليها أن تضع آلية دولية مستقلة لإجراء تحقيقات جنائية في الاغتيالات التي تستهدف الصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان.

ووجهت المقررة الأممية المعنية بحالات الإعدام خارج نطاق القضاء اتهامات لاذعة للولايات المتحدة الى جانب دول أخرى دائمة في مجلس الأمن الدولي، بالتواطؤ مع الرياض لطي ملف جريمة خاشقجي، مؤكدةً أن هذه الجريمة ليست شأناً محلياً يخص الرياض وحدها لأنها ارتُكبت خارج نطاق القضاء وداخل الحدود التركية بهدف انتهاك حرية التعبير.

يذكر أن “كالامارد” نشرت تقريراً حول انتهاكات حقوق الإنسان المتعلقة بقضية مقتل خاشقجي، حمّلت فيه بعض المسؤولين السعوديين المسؤولية، كما دعت مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي إلى القيام بإجراء تحقيق في هذه الجريمة مع شخصيات من بينها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

16/7/2019

المصدر : مرآة الجزيرة

 

اخبار ذات صلة

ارسال التعليق