بعد استدراجه للعمل في السعودية…بيع مهندس هندي ك”عبد”
طالبت عائلة مهندس هندي, رئيس الوزراء  “ناريندرا  موندي ” بالتدخل لإنقاذه من العبودية في السعودية

طالبت عائلة مهندس هندي, رئيس الوزراء  “ناريندرا  موندي ” بالتدخل لإنقاذه من العبودية في السعودية.

وكان المهندس ويدعى جايانتا بيسواس تلقى وعودا بالحصول على عمل مغر في السعودية, إلا انع وبعد وضوله الى الرياض في شهر مايو الماضي تم بيعه الى سعودي يدعى نواف بوخمو الذي اجبره على العمل في منزله.

ويبلغ مهندس السيارات من العمر 23 عاما, واوضح بانه يعمل لمدة 24 ساعة في اليوم ويتم حرمانه من النوم ولا يحظى الا بوجبة طعام واحدة يوميا. واوضح في اتصال هاتفي مع “هندوستان تايمز” تعرضه الى التحرش الجنسي.

وقد اتصلت عائلة بيسواس بررئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي طالبة مساعدته وقالت أخته في هذا الصدد” “نحن عاجزون حقا, سنسعى لتدخل رئيس الوزراء لاعادته”.

يذكر ان قضة  قصة بيسواس هي واحدة فقط من العديد من قصص العمال الأجانب الذين يخدعون بآمال كاذبة في مستقبل أفضل في دول الخليج.

ويتعرض العمال المهاجرون الى الاستغلال العاطفي والجسدي والجنسي وخاصة اولئك القادمين من الدول النامية, مثل الفلبين وسري لانكا ونيبال وباكستان والهند وبنغلاديش وإثيوبيا .

وقالت منظمة العفو الدولية في وقت سابق إن “المملكة العربية السعودية استقطبت أكبر عدد من  المهاجرين الهنود من ذوب الأجر المنخفض  على مدى السنوات ال 25 الماضية أكثر من أي بلد آخر في منطقة الخليج”.

وذكرت بان العمال المهاجرين يعملون بإنتظام ولمدد تتراوح  بين 15 و 18 ساعة يوميا, ويعانون من ظروف عمل سيئة.

اخبار ذات صلة

ارسال التعليق