نيويورك تايمز : السعودية تضغط على عائلة سعد الجبري لإجباره على العودة
قالت صحيفة نيويورك تايمز، إن السلطات السعودية بدأت بالتضييق على عائلة ضابط المخابرات السعودي السابق، سعد الجبري، لحثه على العودة من كندا إلى المملكة.

قالت صحيفة نيويورك تايمز، إن السلطات السعودية بدأت بالتضييق على عائلة ضابط المخابرات السعودي السابق، سعد الجبري، لحثه على العودة من كندا إلى المملكة.

 

وأشارت إلى أن الجبري شغل منصبا رفيعا في المخابرات لسنوات، وخبيرا في الذكاء الاصطناعي، ولعب دورا في معركة الرياض ضد تنظيم القاعدة، والتنسيق مع الولايات المتحدة الأمريكية بهذا الشأن، بحسب تعبير الصحيفة.

 

ولفتت إلى أن الجبري لم يعد من كندا منذ عام 2017، خوفا على حياته، وبسبب ضغوط متزايدة من ولي العهد، محمد بن سلمان، آخرها كان اعتقال اثنين من أبنائه، وأحد إخوته.

 

وقال نجله خالد الجبري، الذي يقيم معه في كندا، للصحيفة إن العائلة لا تعرف مصير المعتقلين، ولا يعرفون إن كانوا أحياء أم لا.

 

ويضيف نجله بأن ابن سلمان يخشى بقاءه في الخارج بسبب المعلومات السرية التي يحملها بحكم موقعه السابق.

 

والتهمة الوحيدة التي تلاحق الجبري، هو أنه كان مقربا من ولي العهد السابق، محمد بن نايف، المنافس الأكبر لابن سلمان.

اخبار ذات صلة

ارسال التعليق